ماريغا.. "مدمر" هزم الفقر في فرنسا وركل العنصرية بالبرتغال

تقع "ليس أوليس" التي أبصر فيها موسى ماريغا لاعب الهلال الجديد النور عام 1991، على بعد 24 كلم من كاتدرائية نوتردام الشهيرة وسط العاصمة الفرنسية باريس،، إذ مرت الضاحية التي شهدت ولادة عدة نجوم كرة قدم أبرزهم تيري هنري، بعدة مراحل وصولاً إلى ماهي عليه اليوم عقب عدة أعمال تجديد وتطوير.

وأعلن الهلال تعاقده مع موسى ماريغا قادماً من بورتو البرتغالي يوم الاثنين في أولى صفقاته استعداداً للموسم القادم بصفقة تمتد حتى صيف 2024.

وحين ولد ماريغا في "ليس أوليس" كانت الضاحية الباريسية تئن تحت الجريمة والفقر، إذ دفعت تلك الأرقام المقلقة بلدية باريس إلى تصنيفها كمنطقة حساسة في النصف الآخر من التسعينات الميلادية، تحت قانون فرنسي يركز الجهود على تطوير المناطق الأكثر احتياجاً، اعتماداً على عدة معايير منها السكن والبطالة بالإضافة إلى عدد خريجي المدارس الثانوية، وفي مطلع الألفية الحالية بدت "ليس أوليس" مختلفة تماماً بعد أعمال التجديد، وهو ما جعل سكانها يصوتون للرئيس الراحل جاك شيراك في انتخابات 2002 بنسبة بلغت 89.78% من أصوات القاطنين.

وولد ماريغا من أبوين هاجرا من مالي، واختارا الضاحية الواقعة جنوبي غرب باريس مقراً لسكنهما، إلى جانب عائلتي تيري هنري وباتريس إيفرا ولاحقاً أنتوني مارسيال وكذلك سينيك مغني الراب من أصول جزائرية.

وبحسب جيران موسى، فإن الطفل المالي كان خجولاً للغاية رغم تمتعه بالسرعة والقوة، إذ لاحظ مدربوه سرعة تعلمه، وقال عنه خالد محروق مدربه في فريق إيفري تحت 13 عاماً: جميع الأطفال يملكون قمصاناً تحمل اسم موسى، أتذكر عندما وقع معنا كان خجولاً جدً لكني لمحت فيه العزم على النجاح، إذ كان يطلب أن يتعلم كثيرا لذلك عملت على اعتماده في مركز الجناح، كما كان قائداً في منتصف الملعب، يعمل جاهداً في التدريبات والمباريات على حد سواء. ماريغا يحب المدينة وفي هذه الأيام عندما يأتي لزيارتنا يعد شخصا مشهورا والأطفال يحيطون به.

ويعرف ماريغا بلقب "المدمر" في فرنسا بسبب أسلوبه القوي في لعب كرة القدم، ويقول رأس الحربة الدولي: في الأشهر الأولى تحت إشراف نونو سانتو، كرهت كرة القدم، كنت ذاك الشاب الصغير الذي يضحك عليه الجميع. وحينها أعير إلى فيتوريا غيمارايش قبل أن يستعيده سيرجيو كونسيساو مدرب بورتو في العام اللاحق، حيث أبدى ماريغا امتنانه له قائلا "أنا مدين له بالكثير".

وقال عنه البرتغالي سانشو فريتاس، والذي يعمل في مستشارا في شركة تعاقد مع لاعبين ومدير نادي ماريتيمو المالي: ماريغا حالة خاصة إذ يجب أن تبحث لوقت طويل حتى تجد لاعبا مثله. وذلك عند التعاقد مع المهاجم المالي في 2015. واقترح رئيس غيمارايش التعاقد مع ماريغا لفريتاس بعدما فشل في المشاركة في الدوري التونسي بقميص الترجي بسبب تعاقد النادي مع لاعبين أجانب أكثر من العدد المحدد من قبل الاتحاد المحلي.

وبعد أعوام النجاح مع بورتو، استضاف ماريغا 24 طفلاً من "ليس أوليس" لمشاهدته في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا 2018-2019 أمام روما الإيطالي ليشهدوا تأهله مع فريقه للدور المقبل لمواجهة ليفربول.

وخطف ماريغا إعجاب الكثيرين الموسم الماضي بعد خروجه من الملعب إثر تعرضه إلى هتافات عنصرية من قبل مشجعي فريقه السابق فيتوريا غيماريش، وتحديداً بعدما سجل هدف بورتو الثاني في تلك المباراة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى برشلونة يتعاقد مع إيريك غارسيا مدافع سيتي