"حب".. رسالة تحملها جيل بايدن من أميركا إلى أوروبا

تُشكّل الموضة وسيلة للتعبير عن الآراء والمواقف. وقد تمّ اعتمادها بهذا الإطار في أكثر من مناسبة، كان آخرها الرسالة التي وجهتها السيدة الأميركية الأولى، جيل بايدن، لدى مرافقتها زوجها في أول زيارة رسميّة يقوم بها بعد انتخابه رئيساً للولايات المتحدة.

"نحن نجلب الحب من أميركا"، قالتها السيدة الأولى جيل بايدن للصحافيين موضحة اختيارها لسترتها السوداء التي حملت عبارة Love على الجانب الخلفي منها. وذلك خلال مرافقتها زوجها الرئيس جو بايدن للقاء رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون وزوجته كاري يوم أمس الخميس.

مادة اعلانية

يأتي هذا اللقاء في مستهلّ جولة أوروبيّة يقوم بها الرئيس بايدن برفقة زوجته لمدة 8 أيام، على أن تبدأ من بريطانيا وتنتهي في سويسرا، وتتضمن مشاركته بقمة مجموعة الدول الصناعية السبع.

سعرها 450 دولارا!

كما حملت سترة السيدة الأميركية الأولى توقيع علامة Zadig&Voltaire الفرنسيّة ويُقدّر سعرها بحوالى 450 دولارا. وقد نسّقتها مع ثوب مونوكرومي مطبّع من Brandon Maxwell وحذاء أسود.

وتأتي هذه السترة الحاملة لرسالة حب لتذكّر بسترة أخرى حملت رسالة من نوع آخر ارتدتها ميلانيا ترمب في العام 2018، عندما كانت تشغل منصب السيدة الأميركية الأولى، لدى زيارتها لمركز حجز أطفال مهاجرين على الحدود الأميركية.

سترة ميلانيا ترمب الشهيرة برسالتها العدائية

وأثارت سترة ميلانيا ردود فعل عنيفة حينها، إذ تزيّنت بعبارة I Really Don’t Care, Do U?. وهي أرادت من خلالها توجيه رسالة للصحافيين الذين يزعجونها ولكن فُهم الأمر حينها كما لو أنها تعبّر عن عدم اهتمامها بمعاناة الأطفال المهاجرين الذين تزورهم.

بالعودة إلى جيل بايدن، فهي تُعرف بخيارتها الخاصة جداً في مجال الأزياء. إذ تهوى الألوان المشرقة والطبعات الكبيرة والملوّنة. وسوف تكون محطّ اهتمام المتابعين خلال المهام الرسمية التي ستؤديها في الجولة الأوروبيّة والتي تتضمّن زيارة إلى ملكة بريطانيا إليزابيت الثانية يوم الأحد القادم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بهذه المعركة..أصبح نابليون جنرالاً مشهوراً بفرنسا
التالى شاهد فيلة "هائمة على وجهها" بين مدن وأقاليم الصين