أخبار عاجلة

قصة سقوط 'المارد' كارلوس غصن.. لحظات تاريخية لن ينساها العالم (صور)

نشرت وكالة "بلومبيرغ" الأميركية تقريراً عن صعود رجل الأعمال اللبناني الأصل كارلوس غصن وسقوطه. وإذ وصفته فيه بالمارد، استعرضت الوكالة في تقريرها مجموعة من الصور التي توثّق أهم اللحظات في حياته المهنية.

وشرحت الوكالة أنّ غصن يُعدّ شخصية أسطورية في عالم السيارات ويشتهر بتأسيسه تحالف "نيسان" و"رينو" و"ميتسوبيشي" الذي أصبح الأكبر في العالم في قطاع صناعة السيارات، مبينةً أنّ هذا التحالف يصنع واحدة من بين 9 سيارات تُباع في العالم.


ولفتت الوكالة إلى أنّ غصن المولود في البرازيل يحمل الجنسيتين الفرنسية واللبنانية، وتلقى تعليمه في لبنان والبرازيل قبل أن يعمل 18 عاماً في مصنع الإطارات لشركة "ميشلان" الفرنسية، لافتةً إلى أنهّ صعد سلالم النجاح فيها حتى تولى إدارة قسم أميركا الشمالية.

وأضافت الوكالة بأنّ غصن انتقل بعد ذلك إلى "رينو" حيث أصبح نائب المدير التنفيذي في الفترة ما بين 1996 و1999، قائلةً إنّه عيّن بعد ذلك لإنقاذ شركة "نيسان" التي شارفت على الإفلاس؛ فعمل على خفض نفقات شراء الشركة وأغلق 5 مصانع وسرّح 21 ألف عامل واستثمر مدخرات الشركة لصناعة 22 طرازاً لسيارات وشاحنات في غضون 3 سنوات. ونظراً إلى الأساليب التي اعتمدها لإنقاذ "نيسان"، أطلق عليه اليابانيون لقب "قاتل النفقات"، وفقاً للوكالة. 

غصن في افتتاح معمل لـ"رينو" في كوريتيبا في البرازيل في العام 1996

وصول غصن إلى المؤتمر الصحافي في طوكيو في 18 تشرين الأول من العام 1999 للإعلان عن خطة إنعاش "نيسان". وآنذاك، أعلن غصن عن نية الشركة إغلاق 3 مصانع وتسريح 21 ألف عالم لزيادة تنافسية الشركة. وفي القسم الثاني من الصورة، تظهر الاحتجاجات على قرارات غصن في 25 كانون الثاني من العام 2000.

غضن مع رئيس الوزراء البريطاني طوني بلير ووزير التجارة والصناعة ستيفن بايرز في مقر رئاسة الوزراء في 25 كانون الثاني من العام 2001، حيث أعلن أنّ الشركة ستبني طراز "نيسان - ميكرا" في ساندرلاند في انكلترا، باستثمار بقيمة 302 مليون دولار أميركي، لزيادة عدد السيارات التي تنتجها سنوياً حتى تبلغ 500 ألف وخلق 500 فرصة عمل.

غصن يجيب على أسئلة موظفين (يسار) ويزور خط الإنتاج في لاغونا برفقة مدراء وموظفين في مصنع "رينو" في ساندوفيل في فرنسا في 4 أيار من العام  2005 (يمين). 

غصن في جولة في أحد مصانع "نيسان" في بانكوك في 26 حزيران من العام 2007، تزامناً مع توسيع الشركة لنطاق استخدام تايلاند باعتبارها قاعدة إنتاج منخفضة التكلفة.

احتجاجات على قرار غصن تسريح موظفين في 5 تشرين الثاني من العام 2005 في برشلونة.


لحظة إعلان غصن عن سيارة "نيسان-ليف" الكهربائية الجديدة المنعدمة الانبعاثات خلال حفل افتتاح مقر الشركة العالمي الجديد في يوكوهاما في 2 آب 2009.

غصن يقود سيارة "لاند غلايدر" في معرض طوكيو للسيارات في 21 تشرين الأول من العام 2009. 

غصن يتفقد مصنع "نيسان" الذي تضرر بشكل بالغ جراء الزلزال والتسوناني الذي ضرب فوكوشيما في اليابان في 29 آذار 2011.


لحظة إعلان الرئيس التنفيذي لـ"نيسان" هيروتو سايكاوا عن سخطه لتوقيف غصن في 19 تشرين الثاني 2018. 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى موظفو الادارة العامة: الاستمرار بالإضراب وعدم الحضور الى مراكز العمل لآخر أيلول

معلومات الكاتب