بعد منعها… “الجديد” لبعبدا: ليال أو لا احد

بعد منعها… “الجديد” لبعبدا: ليال أو لا احد
بعد منعها… “الجديد” لبعبدا: ليال أو لا احد

بعدما منعت مراسلة “الجديد” ليال سعد من دخول قصر بعبدا، ردت المحطة، ” تبلغت قناة الجديد قراراً رسمياً من قصر بعبدا يقضي بمنع  سعد من دخول القصر لتغطية نشاطات رئيس الجمهورية ميشال عون وتم نصحُها بانتداب زميل اخر”.

وأضافت، “ويسرنا ان نبلغ بدورنا قصر بعبدا ان قناة الجديد ليس لديها اي فرع اخر .. ولن تنتدب اي زميل  ينوب مكان ليال سعد مع ان زملاء  عديدين من الكفاءات المهنية العالية هم قادرون اليوم على التغطية وتعبئة الهواء بافضل ما يمتعون بخبرات في هذا المجال على مدى سنوات”.

وتابعت، “والامر لم يعد يتعلق ببديل بل هي معركة اصبحت في صلب الحريات  وتحويل بعبدا الى اداة لقمع الكلمة والوجود”.

ونصحت في هذا المجال تعديل بنود البيان الوزاري ليضمن فقرة عن هذا القمع المدمر الذي لا يتقبّل الا الصورة النمطية التقليدية على شاكلة يحيا الزعيم المفدى”.

وأشارت إلى أنها “بناء على قرار بعبدا تؤكد الجديد حرصها على كرامة الزملاء في عبارة واحدة يعرفها الرؤساء قبل مستشاريهم : ليال سعد او لا احد”.

وأعلنت “الجديد” مقاطعتها ارسال مندوبين الى تغطية نشاطات قصر بعبدا ونكتفي بما يرد على الاعلام الرسمي اذا كان له من ضرورة.

واردفت، “وامام حالة منعنا هذه فان الجديد تجد نفسها مضطرة الى رفع دعوى قضائية ضد المعنيين في قصر بعبدا والذي يعُتبر قصراً لكل الشعب”.

وأوضحت أن “القانون لم يحظر على مواطن لبناني الدخول الى اي مؤسسة رسمية الا تلك التي غير المتاح الدخول لها لمقتضيات الامن القومي”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عون يلقي كرة “الترسيم” في ملعب ميقاتي

معلومات الكاتب