جيف بيزوس يدعم حركة Black Lives Matter

جيف بيزوس يدعم حركة Black Lives Matter
جيف بيزوس يدعم حركة Black Lives Matter

أعرب الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، (جيف بيزوس) Jeff Bezos، عن دعمه لحركة “حياة السود مهمة” (Black Lives Matter) عن طريق

مراسلة عبر البريد الإلكتروني مع عميل مستاء.

ونشر بيزوس من خلال حسابه الرسمي على منصة إنستاجرام لقطة شاشة لرسالة بريد إلكتروني من عميل قال: إنه من المزعج والمسيء أن أمازون نشرت رسالة على موقعها على الإنترنت تضامنًا مع الحركة، وكتب العميل: “حياة الجميع مهمة”.

وغالبًا ما يسعى منتقدو حركة “حياة السود مهمة” (Black Lives Matter) إلى مواجهة العبارة بقول: “حياة الجميع مهمة” أو “Blue Lives Matter”، في إشارة إلى ضباط الشرطة الذين سقطوا والحركة المضادة (Blue Lives Matter).

ورد بيزوس: “يجب علي أن أختلف معك”، مضيفًا أن عبارة “حياة السود مهمة” لا تعني أن حياة الآخرين ليست مهمة، لكن العبارة المذكورة تتحدث عن العنصرية والمخاطر غير المتناسبة التي يواجهها السود في تطبيق القانون ونظام العدالة لدينا”.

وقال بيزوس: إنه لن يضطر أبدًا إلى القلق من أن ابنه قد يتعرض للاختناق حتى الموت أثناء احتجازه يومًا ما، على عكس الآباء السود، وإنه يدعم الاحتجاجات الأخيرة حول وحشية الشرطة، وأضاف “أريدك أن تعرف أنني أدعم هذه الحركة التي نراها تحدث من حولنا ولن يتغير موقفي”.

ووضعت أمازون في الجزء العلوي من الصفحة لافتة بارزة بعنوان: “Black Lives Matter”، مرتبطة بتدوينة تصف الإجراءات التي تتخذها الشركة لدعم مجتمعات السود والعدالة العرقية، لكن العميل اعترض على اللافتة قائلًا: “إنه لأمر مزعج للغاية الدخول إلى موقع أمازون ورؤية عبارة حياة السود مهمة”، مضيفًا “حياة الجميع مهمة”.

وصرحت العديد من الشركات بأنها ضد قتل جورج فلويد، كما أنها ضد وحشية الشرطة، من ضمنها أمازون، التي أعلنت أنها ستتبرع بمبلغ 10 ملايين دولار لمنظمات العدالة الاجتماعية، كما غردت الشركة عبر منصة تويتر بضرورة وقف المعاملة الوحشية وغير العادلة للسود.

وذكر مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، أيضًا عبارة “حياة السود مهمة” في رسالة بريد إلكتروني مرسلة إلى الموظفين، وقال: “لأعضاء مجتمعنا السود: أنا أقف معكم، وحياتكم مهمة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى