أخبار عاجلة
مشرعون أميركيون: إيران تعمل على تهديد سيادة لبنان -
الأسبوع المقبل متفجر والحكومة مغلوب على أمرها -
رسالة دعم من بكركي للجيش -

آبل تعتذر لمالكي حواسيبها بسبب لوحة المفاتيح

آبل تعتذر لمالكي حواسيبها بسبب لوحة المفاتيح
آبل تعتذر لمالكي حواسيبها بسبب لوحة المفاتيح

اعتذرت آبل اليوم من مالكي حواسيبها المحمولة ماك بوك MacBook الذين ما زالوا يعانون من مشكلات الموثوقية والفشل عند استخدام الجيل الثالث من لوحة مفاتيح الفراشة.

ويواجه العملاء الذين يمتلكون أجهزة ماك بوك من آبل، خاصة أولئك الذين لديهم تصميمات لوحة مفاتيح الفراشة، مشكلات منذ أن قررت آبل إعادة اختراع لوحات مفاتيحها لتكون أرق حوالي عام 2015.

وكان من المفترض أن تعمل لوحة مفاتيح الفراشة من الجيل الثالث من آبل على إصلاح جميع العيوب السابقة، لكن المشترين ما زالوا يواجهون مشكلات.

وقال متحدث باسم الشركة لصحيفة وول ستريت جورنال: “نحن ندرك أن عددًا صغيرًا من المستخدمين يواجهون مشاكل مع لوحة مفاتيح الفراشة من الجيل الثالث، ولهذا نحن آسفون. الغالبية العظمى من عملاء أجهزة حواسيب ماك المحمولة يتمتعون بتجربة إيجابية مع لوحة المفاتيح الجديدة”.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الأشخاص الذين ما زالوا يواجهون مشكلات في لوحة المفاتيح يجب أن يتصلوا بدعم آبل، وهو الخط الساخن لخدمة العملاء في الشركة.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وتحاول آبل تحسين لوحات المفاتيح الخاصة بها منذ إصدارها في عام 2015 حاسب ماك بوك MacBook بقياس 12 إنش مع الجيل الأول من لوحة مفاتيح الفراشة.

واشتكى الناس في البداية من أن لوحات المفاتيح كانت رقيقة جدًا، ولم تكن تجربة الكتابة من خلالها مريحة.

ودفع هذا الأمر الشركة بعد عام إلى إصدار لوحة مفاتيح من الجيل الثاني، ووضعت لوحة المفاتيح الجديدة في حاسب ماك بوك برو MacBook Pro الجديد، لكن استمر الناس في مواجهة المشكلات.

ويشكو بعض الأشخاص من عدم كتابة لوحة المفاتيح أو الكتابة بشكل متكرر من خلال بعض المفاتيح الشائعة، مثل “E” و “R”.

وأطلقت الشركة برنامج إصلاح لأجهزة MacBook و MacBook Pro في يونيو 2018.

وأصدرت في الشهر التالي جهاز MacBook Pro جديد مع لوحة مفاتيح تم إعادة تصميمها، ليكون التصميم الثالث خلال ثلاث سنوات، والذي كان من المفترض أن يحل المشكلات.

كما أن حاسب MacBook Air الجديد الصادر في أواخر العام الماضي يمتلك نفس لوحة المفاتيح.

ويبدو أن بعض مشكلات لوحة المفاتيح هذه ما تزال تزعج العملاء الذين يمتلكون تصميمات الجيل الثالث من لوحة المفاتيح.

وأضافت الشركة غشاء مطاطي إلى الجيل الثالث من لوحة مفاتيح الفراشة، والذي كان يهدف إلى منع الغبار والجزيئات الأخرى التي تؤدي بطريقة ما إلى أن تصبح المفاتيح غير قابلة للاستخدام في النماذج السابقة.

وبالرغم من أن الشركة لم تعترف علنًا بأنها أضافت الغشاء المطاطي لهذا الغرض، لكن وثيقة خدمة مسربة أكدت ذلك.

وقال جون جروبر John Gruber، مؤسس موقع دارينج فايربول Daring Fireball: “أنا أعتبر لوحات المفاتيح هذه أسوأ المنتجات في تاريخ آبل. يجب أن يكون لأجهزة ماك بوك أفضل لوحات مفاتيح، بدلًا من ذلك هم الأسوأ. إنهم يلحقون الأذى الدائم بسمعة ماركة ماك بوك”.

ويشكل هذا الاعتذار أول اعتذار من آبل عن لوحات المفاتيح من الجيل الثالث، مع الإقرار بأنها لم تحل بعض المشكلات التي تعترض تصميم لوحة المفاتيح الفراشة.

وتحاول الشركة إعطاء انطباع بأن المشكلة ليست كبيرة عبر قولها إن عددًا صغيرًا فقط من الأشخاص يتأثرون بهذه المشكلات، وأن الكثير من الناس يشترون أحدث أجهزة حاسب MacBook Pro و MacBook Air من آبل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جوجل تستخدم الذكاء الاصطناعي ضمن نتائج البحث