حكم مكسيكي يضرب عن الطعام.. وهذا هو السّبب!

حكم مكسيكي يضرب عن الطعام.. وهذا هو السّبب!
حكم مكسيكي يضرب عن الطعام.. وهذا هو السّبب!
دخل حكم كرة قدم مكسيكي، يدعى اداليد ماغاندا، في إضراب مفتوح عن الطعام يوم الثلاثاء الماضي، بعد أن فشل في إقناع اتحاد الكرة في المكسيك بالاستعانة بمجهوداته مرة أخرى في دوري الدرجة الأولى في بلاده، وذلك بعد تقدُّمه بشكوى في وقت سابق ذكر فيها أنه استبعد من هذا العمل لأسباب عنصرية.

يذكر أن ماغاندا تقدم بشكوى اتهم فيها ارتورو بريزيو رئيس لجنة الحكام في المكسيك، بممارسة العنصرية ضده عندما نعته بـ "الخادم الأسود"، بعدما طالب الحكم المذكور منه توضيح أسباب استبعاده من مباريات دوري الدرجة الأولى.


وقال ماغاندا في تصريحات نقلتها صحيفة "الاسبيكتادور" الكولومبية: "لا أبحث عن المال، أبحث عن العدالة، أرغب في أن يعيدوا إلى ما انتزعوه مني، اليوم بدأت إضرابا عن الطعام".

وقام ماغاندا بوضع خيمة له على أبواب الاتحاد المكسيكي لكرة القدم، الذي يتخذ مدينة تولوكا مقرا له، وهي المدينة التي تبعد 60 كيلومترا عن العاصمة المكسيكية مكسيكو سيتي.

وتابع الحكم المكسيكي قائلا: "أقوم بهذا من أجل الكرامة، إذا ما حدث لي شيء فإن المسؤولية القانونية كلها ستقع على عاتق الاتحاد". وحمل الحكم مسؤولية ما يمكن أن يحدث له لآرتورو بريزيو ومستشاريه خورخي جاسو وخوليو أسكوبار.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى انطلاق حملة جمع التواقيع للإطاحة برئيس برشلونة

معلومات الكاتب