راموس يواجه فضيحة جديدة بعد 'حادثة الاستحمام'

راموس يواجه فضيحة جديدة بعد 'حادثة الاستحمام'
راموس يواجه فضيحة جديدة بعد 'حادثة الاستحمام'
تستمر التسريبات بشأن تعاطي قائد ريال مدريد سيرجيو راموس لمواد محظورة، لتنتشر وثائق جديدة تشير لخرق المدافع المخضرم لقوانين المنشطات في مباراة أخرى.

ونشرت صحيفة "دير شبيغل" وثائق مسربة تثبت أن راموس "خرق" قوانين مكافحة المنشطات، عندما قام بالاستحمام قبل الذهاب لفحص المنشطات الإجباري، بعد مباراة فريقه بالدوري الإسباني في نيسان الماضي.


وفي بيان مسرب، أكدت هيئة مكافحة المنشطات الإسبانية أن "اللاعب (راموس) لم يحصل على موافقة للاستحمام وتجاهل كل التحذيرات. عرقلته لسيطرة الهيئة هو خرق للقوانين بشكل جدي".

وقعت الحادثة بعد نهاية مباراة ريال مدريد أمام ملقة، ضمن منافسات الدوري الإسباني في نيسان، حيث أصر قائد "النادي الملكي" على الاستحمام قبل إجراء اختبار المنشطات الإجباري، بالرغم من علمه بأن هذا الأمر محظور.

وردّ راموس على التسريبات ببيان رسمي، قائلًا إن مسؤولي المباراة سمحوا له بالاستحمام "تحت المراقبة"، قبل أن يعبر اختبار المنشطات بنجاح.

وكانت تسريبات صحفية قد كشفت أن قائد ريال مدريد الإسباني، فشل في اختبار للمنشطات، كان قد خضع له بعد نهائي دوري أبطال أوروبا 2017 أمام يوفنتوس، وهو الأمر الذي نفاه مهددا بإجراءات قضائية.

واتهمت التسريبات راموس بتجاوز قواعد حظر المنشطات في أكثر من مناسبة، مشيرة إلى أن اختبار راموس في نهائي تشامبيونز ليغ أظهر نتائج إيجابية لمادة منشطة، وأن طبيب الريال اعترف بذلك.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى "الكفاءة المالية" تعلن انتهاء مهلة تقديم المستندات

معلومات الكاتب