أخبار عاجلة
الحريري يلتقي جنبلاط غداً -
نيوكاسل يقيم معسكراً في السعودية -
السبت.. المنتخب السعودي يبدأ معسكر مواجهة عمان -

'سوشيل واي' تنظم يوم الإملاء في طرابلس للسنة الرابعة على التوالي

'سوشيل واي' تنظم يوم الإملاء في طرابلس للسنة الرابعة على التوالي
'سوشيل واي' تنظم يوم الإملاء في طرابلس للسنة الرابعة على التوالي
أحيت جمعية "سوشيل واي" مع طرابلس والشمال يومَ اللغة العربية، عبر مسابقة الاملاء السنوية التي تنظمها الجمعية برئاسة السيدة وفا خوري للمرة الرابعة على التوالي برعاية غرفة التجارة في طرابلس وفي قاعة مؤتمراتها، وبالتعاون مع الجامعة الأنطونية ـ بعبدا والاعلامي بسام براك، بالتزامن مع المسابقة التي أقامتها الجامعة في بيت المحامي في بيروت والتي حملت عنوان "محامو بلادي".

وحضر المسابقة نقيب محامي الشمال محمد المراد ممثلا بعضو مجلس النقابة المحامية زهرة الجسر، نائب رئيس جامعة بيروت العربية الدكتور خالد بغدادي على رأس وفد من الجامعة، مدير كلية الحقوق الفرع الثالث في الجامعة اللبنانية الدكتور محمد علم الدين، مدير كلية الآداب الفرع الثالث في الجامعة اللبنانية الدكتورة جاكلين أيوب، مديرة غرفة طرابلس ليندا سلطان ممثلة رئيس الغرفة توفيق دبوسي، رئيس لجنة التصحيح والتدقيق الدكتور جان توما، وعدد من الدكاترة المشرفين على التصحيح، إضافة الى مشاركة أكثر من 250 طالبا وطالبة في مسابقة الاملاء من كليات الآداب والحقوق والهندسة في الجامعة اللبنانية، وجامعات العربية، المدينة، العزم، الجنان، ULF، فضلا عن مشاركين من بعض المؤسسات.

انطلقت البداية بالنشيد الوطني اللبناني، تبعتها كلمة للاعلامي غسان ريفي الذي أشار الى أهمية هذه المسابقة التي تعيدنا الى أصول اللغة العربية التي تتعرض للاستهداف من خلال اللغة المعتمدة في وسائل التواصل الاجتماعي.

ثم ألقت مديرة الغرفة ليندا سلطان كلمة رحبت فيها بالمشاركين في رحاب غرفة طرابلس، مشيدة بجمعية سوشيل واي وبهذا النشاط الذي يساعد على إحياء اللغة العربية، مؤكدة أن الاعتماد هو على الجيل الجديد في الحفاظ على اللغة الأم.

وتلاها رئيس لجنة التصحيح الدكتور جان توما فأشار الى إمكانية أن يكون النص الاملائي صعبا، داعيا الطلاب الى الاطلاع على جمالية اللغة وأن لا يتخذوا موقفا سلبيا منها، شاكرا الطلاب على مشاركتهم، وكذلك لجنة التصحيح.

ثم ألقت رئيسة جمعية "سوشيل واي" السيدة وفا خوري كلمة عبرت فيها عن سعادتها بهذا الحشد الطلابي، شاكرة رئيس غرفة التجارة ممثلا بالمديرة ليندا سلطان على رعايته ودعمه، وكذلك لجنة التصحيح برئاسة الدكتور جان توما، وأشارت الى أن العدد يزداد عاما بعد عام، ما يمنحنا الدعم والشغف بالاستمرار في هذه المسابقة، داعية الطلاب الى حمل راية اللغة العربية التي هي لغتنا ولغة وطننا، مؤكدة أن أهم شيء في الحياة هو الانتماء الوطني والعربي الذي للأسف نعاني منه، لذلك نحن مع تعزيز هذا الانتماء، لكي تتمكنوا من بناء وطن أفضل من الذي سنسلمكم إياه.

وأكدت خوري أن فكرة وتنظيم مسابقة يوم الاملاء هو طرابلسي بامتياز، لكن حصلت ظروف حالت دون تنظيم المسابقة فتلقفت هذه الفكرة الجامعة الأنطونية، ونحن اليوم ننظم المسابقة سنويا بالتعاون مع الجامعة الأنطونية، لأننا نحرص على إستمرار هذه المسابقة، ونفتخر بالتعاون مع الجامعة الأنطونية.

وقالت خوري: إملاؤنا لغتنا، ولغتنا هويتنا، وهويتنا شراكتنا، لأننا من دون الشراكة لا نستطيع أن نقوم بأي عمل، ونحن نتمنى أن تبقى هذه الشراكة بيننا وبين كل الجامعات والطلاب ليتضاعف عددنا ونصل الى الهدف الأساسي وهو إقامة يوم ثقافي في طرابلس الى جانب يوم الاملاء، في التعبير الشفهي والكتابي، والثقافة العامة، وهذا الأمر أضعه بتصرف دكاترة الجامعة ومدراء الكليات، لتشكيل لجنة لدراسة هذا المشروع الذي نأمل أن يبصر النور في العام المقبل.

بعد ذلك كتب الطلاب المشاركون النص الاملائي الذي تلته كلمة الاعلامي بسام براك مباشرة على شاشة المؤسسة اللبنانية للارسال، بعنوان "محامو بلادي"، ثم انطلقت عملية التصحيح وإصدار النتائج التي أعلنها الدكتور جان توما وتبين أن طلاب كلية الآداب في الجامعة اللبنانية قد حصدوا الجوائز كاملة، حيث حل الطالب بيار نعمة فاضل في المركز الأول، والطالب بلال أحمد قبلان في المركز الثاني، والطالبة ياره شعيب محمد في المركز الثالث.

وفي الختام وزعت رئيسة جمعية سوشيل واي وفا خوري ومديرة الغرفة ليندا سلطان ومدراء الكليات والدكاترة الجوائز المالية على الفائزين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الحواط: ليكن العام المقبل عام تحرير الشرعية

معلومات الكاتب