حفر بئر ارتوازية في سهل حوش الامراء.. والاهالي يحتجون

حفر بئر ارتوازية في سهل حوش الامراء.. والاهالي يحتجون
حفر بئر ارتوازية في سهل حوش الامراء.. والاهالي يحتجون
اعتصم مالكو ومستثمرو الاراضي الزراعية والمزارعون في سهل منطقة حوش الامراء في زحلة احتجاجا على حفر بئر ارتوازية للمياه على عمق 400 متر من مؤسسة مياه البقاع بتمويل من منظمة "اليونيسيف" الدولية على العقار رقم 3 في السهل والذي تملكه بلدية زحلة- معلقة وتعنايل التي اعطت الاذن بحفره، لانه يؤثر على الآبار في اراضيهم.

فقد تجمهر المعتصمون قرب البئر المحفور، وألقى رئيس نقابة مزارعي البطاطا في البقاع جورج الصقر كلمة باسمهم، فقال: "نرفض انشاء هذا البئر الارتوازي على عمق 400 متر، مما سيؤثر على آبارنا المنشأة منذ الستينات على عمق 100 متر، ما سيجعلها تنضب وتتوقف عن الضخ في اراضينا التي تمتد على مساحة 12 الف دونم من جسر الفيضة في حوش الامراء وصولا الى طريق دمشق الدولية في تعنايل، وهذه الابار تتغذى من مجرى نهر البردوني".

وأضاف: "نعلن نحن اصحاب الاراضي والمزارعين باننا سنمنع اقامة هذا البئر الجديد الذي يؤثر على آبارنا، وقد راجعنا رئيس بلدية زحلة الذي اعطى الموافقة على الحفر في ارض مملوكة للبلدية، فأجابنا بانه ينفذ طلب مؤسسة مياه البقاع التي ستنفذه بتمويل من "اليونيسيف". وهذا يثير استغرابنا لان انشاءه واستثماره سيكون لتأمين مياه الشفة لمخيمات النازحين السوريين في السهل المجاور".

وتابع: "سنمنع الحفر في مياهنا الجوفية، ونطالب وزير الطاقة والمياه والوزارة بالتدخل لايقاف والغاء هذا المشروع، الذي سيترك ضررا فادحا على ري اراضينا الزراعية بفعل تأثيره على كل الابار الارتوازية في السهل، وسنتابع الامر مع المراجع المختصة"، مشيرا الى "امكانية اللجوء الى السلبية في سبيل الغاء هذا البئر".

ثم توجه وفد من المزارعين الى سراي زحلة، والتقى محافظ البقاع القاضي كمال ابو جودة وشرح له المشكلة وسلمه كتابا موقعا من جميع المزارعين ومالكي الاراضي، يعرض "ضرر البئر على الري والزراعة في سهل حوش الامراء والمدينة الصناعية وصولا الى مجرى نهر الليطاني. وطالبه بالتدخل لدى المراجع المختصة في وزارة الطاقة والمياه لايقاف تنفيذه. 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ماكرون يصف اللقاء مع السيدة فيروز بالاستثنائي

معلومات الكاتب