لا حماسة دولية لعودة النازحين السوريين

لا حماسة دولية لعودة النازحين السوريين
لا حماسة دولية لعودة النازحين السوريين

على أهمية زيارة رئيس الجمهورية ميشال عون إلى موسكو ، إلا أنها لم تنجح في إعطاء دفع قوي للمبادرة الروسية بما خَص تسريع عودة النازحين، لأسباب عدة أبرزها كما تقول أوساط نيابية بارزة لـ"السياسة"، عدم وجود حماسة دولية في الوقت الراهن للاستجابة اللبنانية بعودة النازحين، نظراً للظروف الاقتصادية والأمنية في سورية، وبالتالي فإن هذه العودة من المنظار الأممي تحتاج إلى وقت، مع أن المسؤولين الروس وفي مقدمهم الرئيس فلاديمير بوتين، وعدوا الرئيس عون بأن موسكو ستعمل على توفير المناخات الملائمة من أجل تفعيل المبادرة الروسية لتسهيل عودة النازحين، في ظل معلومات عن دور روسي متوقع من النظام السوري لتقديم ما يلزم لتوفير الضمانات المطلوبة للعائدين، سعياً لتخفيف الضغط عن لبنان على هذا الصعيد.


وأشارت الأوساط، إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد تنشيطاً لحركة الاتصالات اللبنانية الروسية من أجل تهيئة المناخات التي تساعد على تزخيم المبادرة الروسية، خاصة بعد الوعد بإجراء اتصالات بالجانب السوري لتقديم المطلوب من أجل تعبيد الطريق أم عودة النازحين من لبنان، مع تشجيع الحكومة اللبنانية في المقابل على الانفتاح على دمشق للتنسيق في ملف النازحين، لأن ذلك سيساعد على الإسراع في إنجاز هذا الملف .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أجواء الوسيط الأميركي لترسيم الحدود إيجابية
التالى عون يلقي كرة “الترسيم” في ملعب ميقاتي

معلومات الكاتب