درويش من مفرزة طرابلس: لعلاقة إيجابية بين المواطن ورجل الأمن

درويش من مفرزة طرابلس: لعلاقة إيجابية بين المواطن ورجل الأمن
درويش من مفرزة طرابلس: لعلاقة إيجابية بين المواطن ورجل الأمن
زار عضو كتلة "الوسط المستقل" النائب الدكتور علي درويش مفرزة سير طرابلس في ثكنة أنطون عبيد لقوى الأمن الداخلي في القبة، حيث جال في أقسام الثكنة والتقى الرائد زياد جمال للاطّلاع على الأوضاع الراهنة المتعلقة بواقع السير في مدينة طرابلس.

يأتي ذلك في اطار سعي النائب درويش وأعضاء "الوسط المستقل" للوقوف على حاجات  المواطن الطرابلسي والتماس المباشر مع المراكز التي لها صلة يومية معه.


وأشار النائب درويش إلى ضرورة العمل نحو نهضة إقتصادية في طرابلس، تضع في أولوياتها سلسلة من العناوين على رأسها تحسين خطة السير، مؤكداً أن الأمر يحتاج إلى مقاربة متكاملة، تقوم على أساس تثبيت العلاقة الإيجابية  بين المواطن ورجل الأمن، وتعزيز الثقافة المرورية لدى المواطنين."

وأضاف النائب درويش: "عرضنا نقاطاً عدة لتحسين وضع السير في طرابلس، منها تفعيل إشارات السير، التنسيق مع بلدية طرابلس للتخفيف من الحفريات العشوائية، إضافة إلى بعض التوصيات التي من الممكن أن تُبلّغ الى السلطة التنفيذية ونكون القيمين عليها."

وبعد أن استمع من الرائد جمال الى أغلب المشاكل التي تواجه العناصر الأمنية أثناء عملها، قال درويش: "ينبغي على رجل الأمن الحفاظ على الصورة المشرقة للدولة، والتفاعل بإيجابية مع الناس، ليجسد قيم الالتزام والانضباط التي تعكسها المؤسسة العسكرية بكافة مندرجاتها".

وختم درويش: "وهنا لا بد من إعادة طرح مسألة اللامركزية الادارية، التي تعد خطوة أساسية لحل معظم المشكلات، بحيث تكون البلدية السلطة الأعلى في اتخاذ القرارات المناسبة لمصلحة المدينة."

ومن ثمّ التقى درويش مسؤول المركز الطبي العقيد ألفريد حنا ، والعقيد خالد سبسبي مسؤول مكتب مكافحة الارهاب؛ حيث عرض معهما الأوضاع العامّة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عون يلقي كرة “الترسيم” في ملعب ميقاتي

معلومات الكاتب