أخبار عاجلة

فضيحة الشهادات المزورة.. ملف الجامعات المُخالفة فُتح!

فضيحة الشهادات المزورة.. ملف الجامعات المُخالفة فُتح!
فضيحة الشهادات المزورة.. ملف الجامعات المُخالفة فُتح!
تحت عنوان "الشهادات المُزوّرة تفتح ملف الجامعات المُخالفة!" كتبت صحيفة "الجمهورية": "باتت التحقيقات المستمرة في قضايا المؤسسات الجامعية التي أصدرت شهادات مزورة أولوية في اجتماعات مجلس التعليم العالي حيث يُشدّد وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال مروان حماده على "أن المجلس سيواصل التحقيقات مع كل المؤسسات التي ترد بحقها تقارير، وقد يكون هذا التوجه بداية لتقليص عدد الجامعات في لبنان وإنهاء مرحلة التضخم".

فضحت التقارير انتهاكات عدة لكليات تبيع شهادات وتخالف شروط التسجيل. كما تم اتخاذ قرارات بحق أكثر من جامعة ومؤسسة تعليم عالٍ خالفت أحكام قانون التعليم العالي بعد فضيحة جامعتين لبنانيتين خاصتين تبيعان شهادات الإجازة الجامعية وتزورانها لأشخاص غالبيتهم ينتمون إلى المؤسسة العسكرية التي يتابع جهاز المخابرات في الجيش ملف العسكريين الذين استخدموا تلك الشهادات للحصول على ترقية في امتحانات الرتباء.

تؤكد مصادر في وزارة التربية أن "التحقيقات مستمرة لمعاقبة كل المتورطين. وسيتم بعد الانتهاء منها اتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا الملف الذي يُتابع أيضاً من القضاء. وتم توقيف عدد من المتورطين في بيع الشهادات والذين تقاضوا مبالغ مالية لقاء الطلب". وتشير إلى "أنه سيتم في جلسة المجلس المقبلة رفع لوائح بأسماء المخالفين بعد اكتمال الصورة لاتخاذ التدابير والقرارات المناسبة بالإقفال أو سحب الترخيص"، مشددة على أن "الحل هو بإقرار قانون ضمان الجودة الذي يحتم معايير وشروطاً يصعب التلاعب فيها وهو بات قاب قوسين وأدنى من إقراره بعد دراسة لجنة التربية النيابية لعدد من بنوده".
لقراءة المقال كاملاً إضغط هنا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عون يلقي كرة “الترسيم” في ملعب ميقاتي

معلومات الكاتب