أخبار عاجلة
خطط لزيادة استقلال "الصحة العالمية".. وأميركا تعترض -
أتلتيكو يقلب خسارته من فالنسيا إلى فوز في 3 دقائق -
في مهمة خاصة.. قصة قرى مهاجرة في مصر -

شيا من دار الطائفة الدرزية: زيارة إيجابية ‏

شيا من دار الطائفة الدرزية: زيارة إيجابية ‏
شيا من دار الطائفة الدرزية: زيارة إيجابية ‏

زارت سفيرة الولايات المتحدة في لبنان دوروثي شيا، ‏شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ سامي أبي المنى، ‏ في دار الطائفة في بيروت، اليوم الثلاثاء، يرافقها المستشار السياسي في السفارة أتن لانش، في حضور أمين السر في المجلس المذهبي المحامي نزار ‏البراضعي ورئيسة اللجنة الاجتماعية المحامية غادة جنبلاط ومدير مشيخة العقل ريان حسن‎.

وقدمت شيا التهنئة للشيخ أبي المنى. وكانت مناسبة تم في خلالها استعراض الأوضاع العامة والموقف الأميركي الداعم لاستقرار لبنان والنهوض من ازماته خصوصا الاقتصادية. واكتفت السفيرة الأميركية بالقول، “كانت زيارة جيدة وإيجابية في اللقاء مع شيخ العقل”.

كما استقبل أبي المنى سفير المغرب في لبنان محمد اكرين الذي قال في تصريح، “سعدت بلقاء سماحة شيخ العقل، وكان لقاء مميزا استقينا خلاله من أفكار سماحته الحاضرة في كل القضايا التي تهم امتنا ومنها الحوار بين الأديان والطوائف والمواطنة، وقد لمست عمق الفكر حول هذه القضايا وآفاق المستقبل الذي سيكون بفضل مثل هذه الأفكار النيرة والمشرقة لأمتنا رغم الظروف الصعبة التي نعيشها. وكان اللقاء مناسبة لاستعراض الأوضاع العامة والقضايا المطروحة في المشرق والمغرب العربيين، ولقاء سماحته مناسبة جميلة للتباحث حول الحاضر واستشراف المستقبل الذي سيكون بفضل مثل هذه الطاقات النيرة أفضل بحول الله”.

أضاف، “لدينا مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للبنان الشقيق ولكن ذلك لا يعني عدم الاكتراث لما يجري في لبنان، وأننا نسجل بإيجاب كل التوافقات التي نتطلع اليها بين جميع المكونات، ونقف كلما دعت الضرورة الى جانب لبنان. لقد بادر جلالة الملك بتقديم مساعدات للبنان والشعب اللبناني بعد انفجار بيروت إبان الأزمة وكذلك هبة الى الجيش اللبناني والشعب. وأننا نحيي ونشجع على توافقات لبنانية تمكّن من ضمان الاستقرار والامن والوحدة التي تبقى أساسا لكل تقدم وازدهار، واهتمامنا بلبنان في مسراته او أزماته التي يعيشها، متمنين ان نشهد المسرات والتعاون الإيجابي. شخصيا أعيش في لبنان منذ أكثر من خمس سنوات. وأستطيع التأكيد ان الشعب اللبناني رغم الظروف التي يعيشها قادر بفضل أبنائه الطيبين والخيرين تجاوز كل الصعوبات وانه سينهض بحول الله وإرادة فاعليه والقوى الجدية الموجودة وأننا نلمس ذلك كمراقبين واخوة وشركاء من خلال حاضرنا ومصيرنا المشترك”.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق “أساتذة المهني والتقني”: لن نعود إلى التدريس الحضوري والـ”Online”
التالى الحواط: ليكن العام المقبل عام تحرير الشرعية

معلومات الكاتب