أخبار عاجلة

كيف تتحكم فى إدارة السعرات الحرارية للتحكم فى وزنك؟

كشف تقرير صادر عن قسم العلوم الطبية الحيوية في جامعة ولاية ميسوري، عن أن لابد من اتباع نظام غذائى يعتمد على عدد سعرات حرارية معينة حتى تتمكن في الحفاظ على الوزن أو انقاصه أيضا، طبقا لما نشر في موقع انسايدر.

أهمية دراسة السعرات الحرارية فى الحفاظ على الوزن
أهمية دراسة السعرات الحرارية فى الحفاظ على الوزن

وتبين من التقرير أن عدد السعرات الحرارية التي تتناولها يوميًا يعتمد على  مستوى نشاطك البدني وعمرك وجنسك، فإذا كنت ترغب في إنقاص الوزن، فأنت بحاجة إلى تناول سعرات حرارية أقل مما يحرقه جسمك، بينما إذا ترغب في زيادة الوزن، فأنت بحاجة إلى تناول سعرات حرارية أكثر مما يحرقه جسمك.

201907130313251325.jpg

وأشار الخبراء، إلى أن عدد السعرات الحرارية التي تحتاج إلى تناولها  تعتمد على عاملين رئيسيي هما النشاط البدنى ومعدل الاستقلاب الأساسى، حيث يتم تحديد مستوى نشاطك البدني بشكل عام في ثلاث مهام الأولى تعتمد على الأنشطة اليومية التي تمارسها، والثانى يعتمد على ممارسة بعض التمارين البسيطة مثل المشى لمدة 30 إلى 45 دقيقة يوميًا لمدة ثلاثة إلى أربعة أيام في الأسبوع، والأخير يعتمد على ممارسة التمارين لمدة ساعة أسبوعيا.

وأكد الخبراء، أن معدل الأيض الاساسى من أكثر العوامل التي تحدد كيفية إدارة السعرات الحرارية، والذي يمثل 60٪ من السعرات الحرارية التي تحرقها وتتمثل في عمليات التنفس أو ضخ الدم .

وأكد الباحثون أيضا أن الأشخاص الراغبين في إنقاص أوزانهم لابد أن يتناولوا سعرات حرارية أقل مما هو مطلوب للحفاظ على الوزن

وتوصي مراكز السيطرة على الأمراض (CDC) بممارسة النشاط البدني المعتدل لمدة 150 دقيقة على الأقل أسبوعيًا ، ولكن قد تحتاج إلى مزيد من التمارين أكثر من ذلك لإحداث عجز ، اعتمادًا على عدد السعرات الحرارية التي تستهلكها.

وأكد التقرير أن لابد أن سعراتك الحرارية على أقل من 1200 سعرًا في اليوم، لأنه من الصعب تلبية متطلبات الفيتامينات والمعادن. يمكن أن يؤدي أيضًا إلى إبطاء عملية التمثيل الغذائي وقد يؤدي إلى استعادة الوزن المفقود مرة أخرى.

 

ويمكن أن يؤدي تناول عدد قليل جدًا من السعرات الحرارية إلى مشاكل ، مثل:
 

1.نقص الفيتامينات والمعادن

2.انخفاض معدل ضربات القلب

3. الإصابة بالضغط الدم المنخفض .

4.اضطرابات الدورة الشهرية

5.تساقط شعر

6. إمساك

7.مشاكل في الجهاز الهضمي

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق 5 طرق لتعزيز مناعتك.. إضافة الألياف ومضادات الأكسدة فى طعامك أبرزها
التالى كيف تحافظ على سلامتك من كورونا إذا سافرت في أجازات الربيع؟

معلومات الكاتب