أخبار عاجلة

5 أسباب تزيد من فرص الإصابة بالتهاب الأمعاء أبرزها الوراثة والتدخين

 

مرض التهاب الأمعاء يمثل مجموعة من الاضطرابات المعوية التي تسبب التهابًا طويل الأمد في الجهاز الهضمي الذي يتكون من الفم، والمريء، والمعدة والأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة، ويتعارض الالتهاب في أي مكان على طول الجهاز الهضمي مع هذه العملية الطبيعية، ويمكن أن يكون مرض التهاب الأمعاء مؤلمًا جدًا ومضطربًا في حالات نادرة، قد تكون مهددة للحياة، وفقا لتقرير لموقع healthline.

أنواع التهاب الأمعاء
5b4b50a5fa.jpg

يتم تضمين العديد من الأمراض تحت مظلة مصطلح التهاب الأمعاء النوعين الأكثر شيوعًا هما التهاب القولون التقرحي ومرض كرون، يمكن أن يسبب داء كرون التهابًا في أي جزء من الجهاز الهضمي ومع ذلك ، فإنه يؤثر في الغالب على نهاية ذيل الأمعاء الدقيقة.

أسباب مرض التهاب الأمعاء
 

السبب الدقيق لمرض التهاب الأمعاء غير معروف، ولكن أكبر عوامل الخطر للإصابة بالتهاب الأمعاء  ما يأتي:

تاريخ العائلة وعلم الوراثة: الأشخاص الذين لديهم والد أو شقيق مصاب بمرض التهاب الأمعاء يكونون أكثر عرضة للإصابة به، لهذا السبب يعتقد العلماء أن مرض التهاب الأمعاء قد يحتوي على مكون وراثي.

الجهاز المناعي: قد يلعب جهاز المناعة أيضًا دورًا في مرض التهاب الأمعاء، عادة ما يقوم جهاز المناعة بالدفاع عن الجسم من مسببات الأمراض، وهي كائنات حية تسبب الأمراض والالتهابات، يمكن أن تؤدي العدوى البكتيرية أو الفيروسية في الجهاز الهضمي إلى استجابة مناعية، يلتهب الجهاز الهضمي عندما يحاول الجسم خلق استجابة مناعية ضد الغزاة.

d77820775f.jpg

ويمكن أن يحدث التهاب الجهاز الهضمي عند الأشخاص المصابين بمرض التهاب الأمعاء حتى في حالة عدم وجود عدوى، ويهاجم الجهاز المناعي خلايا الجسم بدلاً من ذلك، يُعرف هذا باسم استجابة المناعة الذاتية، يمكن أن يحدث مرض التهاب الأمعاء أيضًا عندما لا يزول الالتهاب بعد الشفاء من العدوى، قد يستمر الالتهاب لأشهر أو حتى سنوات.

التدخين: يعد التدخين أحد عوامل الخطر الرئيسية للإصابة بمرض كرون، يؤدي التدخين أيضًا إلى تفاقم الألم والأعراض الأخرى المرتبطة بمرض كرون. يزيد من خطر حدوث مضاعفات أيضًا.

العمر: يمكن أن يحدث مرض التهاب الأمعاء في أي عمر ، ولكن في معظم الحالات ، يبدأ قبل سن 35 عامًا.

العوامل البيئية: الأشخاص الذين يعيشون في المناطق الحضرية والبلدان الصناعية لديهم مخاطر أكبر للإصابة بمرض التهاب الأمعاء يميل سكان البلدان الصناعية إلى تناول المزيد من الدهون والأطعمة المصنعة.

أعراض مرض التهاب الأمعاء
ddc433c453.jpg

تختلف أعراض مرض التهاب الأمعاء تبعًا لمكان وشدة الالتهاب ، ولكنها قد تشمل:

الإسهال الذي يحدث عندما لا تتمكن الأجزاء المصابة من الأمعاء من إعادة امتصاص الماء.

نزيف القرحة والتي قد تسبب ظهور الدم في البراز (حالة تعرف باسم هيماتوتشيزيا).

آلام في المعدة وتشنجات وانتفاخ بسبب انسداد الأمعاء.

فقدان الوزن وفقر الدم والذي يمكن أن يتسبب في تأخر النمو الجسدي أو النمو عند الأطفال.

قد يصاب الأشخاص المصابون بمرض كرون أيضًا بقرح آفة في أفواههم تظهر القرح والشقوق أحيانًا حول منطقة الأعضاء التناسلية أو الشرج.

يمكن أن يرتبط مرض التهاب الأمعاء أيضًا بمشاكل خارج الجهاز الهضمي مثل التهاب العين، أمراض جلدية، التهاب المفاصل.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق هل يمكن للقلق أن يصيبك بالدوار؟.. اعرف التفاصيل
التالى كيف تحافظ على سلامتك من كورونا إذا سافرت في أجازات الربيع؟

معلومات الكاتب