كيف تحمى لقاحات كورونا من السرطان والزهايمر؟

كشف تقرير نشر في صحيفة  Mail Online ، عن الفوائد الصحية التي ستعود على الجهاز المناعى بعد تناول لقاحات فيروس كورونا، والتي لم تقتصر فقط على مقاومة العدوى وحصار العدوى الفيروسية جراء كورونا، بل تشير النتائج إلى الحصول على الوقاية من أمراض عديدة حال تناول لقاحات كورونا، طبقا لما ورد في موقع اكسبريس.

لقاحات فيروس كورونا تحمى من السرطان والزهايمر
لقاحات فيروس كورونا تحمى من السرطان والزهايمر

وأكد التقرير أن الفوائد الصحية للقاحات فيروس كورونا يمكن أن تشمل مكافحة السرطان والزهايمر، حيث تسهم اللقاحات في تدريب جهاز المناعة وتقوية دفاعاته، الأمر الذى يساعد في محاربة السرطان.

وفقًا لتقارير Mail Online ، يتم استخدام لقاح BCG ، الذي يحمي من مرض السل ، لعلاج مرضى سرطان المثانة الذين يعانون من أورام غير غازية - يتم إعطاؤه مباشرة في المثانة لمساعدة الجهاز المناعي على محاربة السرطان.

4c1b71ae60.jpg

وأظهرت النتائج  أن لقاحات فيروس كورونا لشركة فايزر الامريكية، وشركة اكسفور – استرازينكيا،  قد يخفضان معدلات الإصابة بالأمراض الخطيرة، حيث تبين أن جرعة واحدة من لقاح فيروس كورونا من شركة Pfizer-BioNTech تقلل من عدد الإصابات بدون أعراض ويمكن أن تقلل بشكل كبير من خطر انتقال العدوى.

واكد التقرير أيضا أن لقاح فايزر لا يوفر فقط الحماية من الإصابة بمرض السارس- CoV-2 ، بل يساعد أيضًا في الوقاية من العدوى ، مما يقلل من احتمالية انتقال الفيروس للآخرين.

وتبين أيضا أن اللقاحات بوجه عام تسهم في منح جهاز المناعة قدرات كبيرة لمقاومة العدوى الفيروسية والأمراض المتعددة.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى كيف تحافظ على سلامتك من كورونا إذا سافرت في أجازات الربيع؟

معلومات الكاتب