أخبار عاجلة

دراسة: الجهاز المناعي يتذكر الفيروس بعد التعافى من كورونا

كشفت دراسة جديدة نشرتها مجلة نيتشر- Nature ، وهى دورية علمية أسبوعية بريطانية أن  الجهاز المناعي يتطور بعد فترة طويلة من الإصابة بفيروس كورونا، وقد يمنع حتى الأشكال المتحورة من الفيروس مثل البديل الجنوب أفريقي، وفقا لتقرير نشره موقع thehealthsite.

يبشبش
 

وأشار الباحثون، إلى أن الأجسام المضادة تنتجها الخلايا المناعية التي تستمر في التطور، ويرجع ذلك على ما يبدو إلى استمرار التعرض لبقايا الفيروس المخبأة في أنسجة الأمعاء،كما أكد العلماء أن الدراسة تقدم "أقوى دليل حتى الآن" على أن جهاز المناعة يتذكر  الفيروس، وبشكل ملحوظ، كما يواصل تحسين جودة الأجسام المضادة حتى بعد تضاؤل فرص ​​العدوى.

كيف يمكن لجسم المريض المتعافين أن يمنع إعادة العدوى بفيروس كورونا

وقال الباحثون إن نوع الاستجابة المناعية التي اكتشفوها أثناء الدراسة، يمكن أن يوفر الحماية لبعض الوقت، من خلال تمكين الجسم من الاستجابة السريعة والفعالة للفيروس عند إعادة التعرض، في حين أن الأجسام المضادة لفيروس كورونا تبقى في بلازما الدم لعدة أسابيع أو أشهر، وقد أظهرت الدراسات السابقة أن مستوياتها تنخفض بشكل ملحوظ مع مرور الوقت.

يبس
 

أوضحت الدراسة أن فيروس كورونا الجديد يتمركز في خلايا الرئتين وأعلى الحلق والأمعاء الدقيقة، ويمكن أن تكون الجزيئات الفيروسية المتبقية المختبئة داخل هذه الأنسجة هي الدافع وراء تطور خلايا الذاكرة ب.

الخلايا المناعية

كما اكتشف العلماء أيضا أن خلايا الذاكرة ب مرت بجولات عديدة من الطفرات حتى بعد حل العدوى، وقال كريستيان جايبلر ، مؤلف مشارك آخر في الدراسة: العدد الإجمالي لخلايا الذاكرة ب التي أنتجت أجسامًا مضادة تهاجم للفيروس ، والمعروف باسم مجال ربط المستقبلات، بقيت كما هي، هذه أخبار جيدة.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تعرف على 5 علامات تحذيرية تكشف إصابتك بسرطان البروستاتا

معلومات الكاتب