"القومى لحقوق الإنسان" يؤكد على أهمية العمل الجماعى الدولى لمكافحة الإرهاب

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعرب المجلس القومي لحقوق الإنسان، عن إدانته واستنكاره بأشد العبارات جسامة الجريمة الخسيسة التي استهدفت مسافرين من الأقباط في طريقهم لدير الأنبا صموئيل بمحافظة المنيا،وأدت لوقوع عدد من الشهداء والمصابين .

 

وجدد المجلس فى بيان له، التأكيد على استنكاره وإدانته لكل الأعمال الإرهابية بجميع أشكالها ومظاهرها أينما ارتكبت، وأيا كانت أغراضها إدانة مستمرة وقاطعة وقوية، على أساس أن الأعمال الإرهابية تمثل انتهاكاً جسيماً لحقوق الإنسان، وتهدف إلى تقويض الحريات الأساسية والسلام والأمن الداخلى والدولى.

 

وأكد المجلس، على ثقته في اصطفاف شعب مصر للتكاتف في مواجهة كل المحاولات التى تهدف لزعزعة استقرار الوطن لتحقيق الأمن والتقدم لمصر وشعبها، مشددا على أهمية العمل الجماعي الدولي لمكافحة الإرهاب، مقدما خالص العزاء لأسر الشهداء ومتمنياً الشفاء العاجل للمصابين.

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق