محمد بن سلمان يبحث ورئيس وزراء الهند تعاون البلدين

التقى الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، في مقر إقامته في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي.

وفي بداية اللقاء، رغب رئيس الوزراء الهندي في نقل تحياته لخادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، كما عبر عن شكره وتقديره للمملكة قيادة وشعباً على ما تحظى به الجالية الهندية في المملكة من طيب المعاملة.

كما تم خلال اللقاء استعراض آفاق التعاون الثنائي بين البلدين الصديقين في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والاستثمارية والزراعية والطاقة والثقافة والتقنية.

وفي المجال الاستثماري، تمت مناقشة فرص الاستثمار في مجال البنية التحتية من خلال صندوق الاستثمارات العامة، وكذلك فرص الاستثمار في المجال الزراعي بهدف إحلال الواردات الهندية الزراعية محل الواردات الزراعية من دول أخرى إلى المملكة.

وفي مجال الطاقة، تم بحث استعداد المملكة لإمداد الهند بكل ما تحتاجه من النفط والمنتجات البترولية، وكذلك استثمار شركة أرامكو السعودية في قطاع تكرير النفط في الهند، وبخاصة المصفاة العملاقة في الساحل الغربي للهند وفي مجال تخزين النفط. كما تم الاتفاق على الاستثمار في مجال الطاقة الشمسية من خلال صندوق (رؤية سوفت بانك) ومن خلال الشركات السعودية التي ستقوم بتنفيذ مشاريع الطاقة الشمسية.

وفي المجال العسكري، تم بحث استراتيجيات توطين الصناعات العسكرية والتعاون في مجال الصناعات العسكرية بين البلدين.

إلى ذلك، تم استعراض ما تم إنجازه خلال العامين الماضيين في مسار العلاقات الثنائية، والفرص المتاحة لتصدير المنتجات السعودية غير النفطية إلى الهند، وسبل تنمية التجارة البينية بين البلدين بترتيبات مستدامة وبالذات في السلع الاستراتيجية، مثل الأسمدة السعودية، وتشجيع الاستثمارات المتبادلة في القطاع الصناعي.

وقدم رئيس الوزراء الهندي الدعوة للمملكة للانضمام لمبادرة "الاتحاد الدولي للطاقة الشمسية"، وأعلن ولي العهد عن قبول المملكة لهذه الدعوة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عائلة تركية مات ابنها بالسجن: أجبروه على الانتحار بحبل!