النائبة ماجدة نصر: معلمون سيلجأون للملاعب والسينمات حال غلق السناتر وليست نهاية المطاف

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اعتبرت النائبه ماجدة نصر، عضو مجلس النواب، أن مواجهة الدروس الخصوصية لا يمكن أن تكون بغلق المراكز غير المرخصة، مؤكدة أن المعلمين سيكون لديهم آليات جديدة للتحايل على هذا القرار، وخلق أكثر من مكان لعمل الدروس الخصوصية، قائلة "مش هيغلبوا".

 

وتوقعت عضو مجلس النواب، فى تصريحات لـ"اليوم السابع" لجوء المعلمين إلى أماكن آخرى للتدريس للطلبة من بينها السينمات والقهاوى والملاعب. 

 

وأكدت أن غلق السناتر ليس معناه القضاء على الدروس الخصوصية ولن يكون نهاية المطاف رافضه ورود أى مواد بمشروع قانون تجريم الدروس الخصوصية تفيد بحبس المعلم مهما حدث إلا إذا كان هناك انتهاك للطالب أو تعدى عليه، مشيرة إلى أن الأفضل هو أن يكون لدينا خطط بديلة بالمدارس حتى يلجأ إليها الطالب بدلا من استمرار هذه الظاهرة والعمل على رفع كفاءة المعلمين داخل المدارس.

 

يذكر أن وزارة التربية والتعليم كانت أعلنت إعداد مشروع قانون سيقدم لمجلس النواب، بعد موافقة مجلس الوزراء، بشأن تجريم الدروس الخصوصية ضمن آليات الوزارة للقضاء على تلك الظاهرة، وسينظم المشروع فرض عقوبات مالية كبيرة والحبس للمراكز غير المصرح لها من الوزارة، للتعامل مع الطلاب من سن 6 سنوات إلى 18 سنة، والممارسين لمهنة التدريس بدون تصريح.

0 تعليق